أندرويد موتو Android M نظام أندرويد الجديد للسيارات

أندرويد موتو Android M نظام أندرويد الجديد للسيارات

Android M
أندرويد إم | Android M
منذ فترة قامت شركة جوجل بالإعلان عن نسخة حديثة من نظام الأندرويد تساعد المستخدم على ربط هاتفه الذكي بالسيارة وإستغلال إمكانيات ووسائل ترفيه نظام أندرويد العادي من إتصال وGPS للخرائط الملاحية والنظام الموسيقي وعرض الفيديو وغيرها من تطبيقات الأندرويد اللامحدودة.

ولكن الأن لم يعد هدف جوجل مجرد إنشاء نظام مساعد لربط هاتفك الذكي بالسيارة بل أصبح هدفه جوجل القادم إنشاء نظام أندرويد خاص بالسيارة نفسها بحيث يمكنك أن توصل السيارة مباشرة بالإنترنت وتستمتع بالأغاني والفيديوهات وجميع التطبيقات والخرائط الملاحية وإجراء مكالماتك والتراسل مع أصدقائك على الفيسبوك والرسائل النصية والمكالمات المرئية وغيره دون الحاجة إلى هاتفك , وسيتم تسمية النظام القادم بإسم Android M وسيتم إطلاقه في الربع الأخير لعام 2015.
Android Auto
أندرويد أوتو | Android Auto
ومع دمج النظام الجديد Android M بالسيارات ستكون السيارات مدعمة بأجهزة ال GPS لتحديد الخرائط الملاحية فورياً بالأقمار الصناعية وليس من خلال الإنترنت , كما أن سرعة الإنترنت بالسيارة ستكون سرعة الجيل الرابع LTE وهو ما يتوقع أن تصل إليه الدول العربية في منتصف عام 2015 . يذكر أن الجيل الرابع مستخدم بالفعل بالدول الغربية ولكن لم يدخل معظم الدول العربية حتى الأن سوى أنظمة الجيل الثالث وفي بعضها مازالوا يستخدمون نظم الجيل الثاني.
دمج نظام أندرويد بالسيارة
دمج نظام أندرويد بالسيارة
بهذه لافكرة بدأت جوجل أن تفتتح فرعا جديدا لإهتماماتها في عالم السيارات الذكية رغم إنها كانت قد طرحت منذ فترة ليست بالصغيرة مشاريع سيارات ذاتية القيادة , وبالطبع مع دخول نظام أندرويد إلى عالم السيارات ستحتل جوجل النظم الذكية للسيارات وتعطي المستهلك خبرة ترفيهية لم يسبق وأن حصل على مثيلاً لها من قبل في عالم السيارات.
برنامج أندرويد موتو
برنامج أندرويد موتو القديم لدمج الهاتف الذكي بالسيارة
وبالطبع مع هذا الفتح الجديد في مجال قوي كالسيارات قالت جوجل كلمتها لمنافستها المعروفة أبل أنها لن تكون قادرة على منافستها بعد الأن وأن العالم أصبح ملكاً لها وكل ما يمكن لأبل أن تفعله هو التوجه لكوكب أخر ومحاولة إعادة تعميره.

من جهة أخرى سيساعد دمج نظام أندرويد قائد السيارة عن طريق تزويده بالمعلومات اللازمة عن كمية الوقود والكاميرات والحساسات وغيرها عن أفضل الطرق والطرق المختصرة للوصول للهدف والطرق المغلقة والطقس وزمن الوصول وغيره من خلال تطبيقات ذكية لا حدود لها تتوافر بشكل مستمر على متجر جوجل.

لم يكن إقناع شركات السيارات الكبرى ليكون سهلا لدمج نظام تشغيل ذكي في سياراتها ولكن إمتلاك جوجل تقريبا لسوق الهواتف الذكية ولسمعة جوجل وتقدمها وأرباحها الخرافية في كل ما تدخل فيه فإن شركات السيارات ستتسابق للحصول على النظام في سياراتها لتحصل على التقدم المطلوب وتصبح سياراتها ذكية بهذا الشكل.

مع تحيات مملكة الأندرويد


قد يعجبك أيضاً

سأشارك هذه المقالة مع أصدقائي على

تعليقات ديسكس